رياضة

  • لاكتساب الخبرة : نحو اعارة الصدقي الدبشي

    علمت الجرأة نيوز من مصادر جديرة بالثقة ان ادارة الترجي وباستشارة الاطار الفني تفكر في اعارة الحارس الصدقي الدبشي بعد تراجع مردوه

    الاطار الفني للترجي اعطى الضوء الاخضر لاعارة الدبشي لاكتساب الخبرة واللعب اكثر شريطة ان يشارك مع فريق في الرابطة المحترفة الاولى

    ومن المحتمل ان تكون وجهة الحارس حسب مصادرنا النادي البنزرتي او مستقبل سليمان

  • راضي الجعايدي يهدد الترجي بمنعه من الانتداب

    تلقى الترجي الرياضي يوم أمس الأربعاء 25 جانفي 2023 حكما من الاتحاد الدولي لكرة القدم يقضي بتمكين مدربه “الأنقليزي” السابق راضي الجعايدي من تعويض مالي قدره 190 ألف دينار تقريبا.

    وحصل الجعايدي على حكم يقضي بتعويضه بمبلغ قدره 54 ألف يورو أي ما يعادل 181 ألف دينار يضاف إليها نسبة 5% كغرامات تأخير ليرتفع المبلغ المطلوب إلى ما قيمته 190 ألف دينار.

    وأمهل الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” إدارة نادي باب سويقة 45 يوما لخلاص مستحقات راضي الجعايدي وإلا فإنه سيكون محروما من ابرام الصفقات لثلاث فترات متتالية تنتهي فاعليتها بمجرد إتمام إجراءات الخلاص.

  • نسر‭ ‬جديد‭ ‬سيحلق‭ ‬في‭ ‬سماء‭ ‬البوندسليجا

    نجح‭ ‬فريق‭ ‬يونيون‭ ‬برلين‭ ‬الألماني‭ ‬في‭ ‬حسم‭ ‬صفقة‭ ‬التعاقد‭ ‬مع‭ ‬نجم‭ ‬منتخب‭ ‬تونس‭ ‬لكرة‭ ‬القدم،‭ ‬عيسى‭ ‬العيدوني،‭ ‬لضمه‭ ‬إلى‭ ‬صفوفه،‭ ‬قادماً‭ ‬من‭ ‬فريق‭ ‬فيرنكفاروش‭ ‬المجري،‭ ‬الذي‭ ‬قضى‭ ‬في‭ ‬صفوفه‭ ‬3‭ ‬سنوات‭.‬

    وكشف‭ ‬تقارير،‭ ‬أن‭ ‬العيدوني‭ ‬وصل‭ ‬إلى‭ ‬برلين‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬الخضوع‭ ‬إلى‭ ‬الاختبار‭ ‬الطبي‭ ‬مع‭ ‬النادي‭ ‬الذي‭ ‬يحتل‭ ‬حالياً‭ ‬المركز‭ ‬الثاني‭ ‬في‭ ‬ترتيب‭ ‬الدوري‭ ‬الألماني‭ ‬الممتاز‭ ‬لكرة‭ ‬القدم‭ ‬وهي‭ ‬بمثابة‭ ‬إحدى‭ ‬مفاجآت‭ ‬المسابقة‭ ‬هذا‭ ‬الموسم‭.‬

    وبحسب‭ ‬المصدر‭ ‬نفسه،‭ ‬فإن‭ ‬قيمة‭ ‬الصفقة‭ ‬ستبلغ‭ ‬حوالي‭ ‬4‭ ‬ملايين‭ ‬يورو،‭ ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬شجع‭ ‬الفريق‭ ‬المجري‭ ‬لبيع‭ ‬لاعبه،‭ ‬بما‭ ‬أن‭ ‬عقده‭ ‬ينتهي‭ ‬الصيف‭ ‬المقبل،‭ ‬فيما‭ ‬ستكون‭ ‬مدة‭ ‬انضمام‭ ‬العيدوني‭ ‬إلى‭ ‬فريق‭ ‬يونيون‭ ‬برلين‭ ‬الألماني‭ ‬3‭ ‬سنوات‭ ‬ونصفاً‭.‬

  • مع عثمان جنيّح… ليتوال لا تسقط و لا تموت…

    كتب : رياض جغام

    في بداية التسعينات لعب النّجم في أسفل التّرتيب و اقترب من السّقوط… و لكن عثمان جنيّح قال لا… ومنع عبارة كان يشتهي البعض أن يكتبها تاريخ الكرة في بلادنا…النّجم يسقط…و تمضي الأيّام و يعبث العابثون و المخرّبون بالنّجمة و يتركها الغادرون و الخائنون والسمسارة و الإنتهازيّون خرابة للفوضى و الإفلاس و الضّياع… و يتحامل عثمان جنيّح على سنّه و صحّته… و يهرب بالنّجم من القدر السيّء…أكبر المتفائلين لم يكن يتصوّر أن ينجح النّجم في الخروج من أزمته متصدّرا لطليعة البطولة أمام الترجّي…و يحسم ملفّ صفقة العار كوليبالي …و يخلّص النّجم من ورطة كوناتي…و داروين… و محمود صابر …و داقو…و بوعلام…و يعيد النّجم إلى الحلم…عثمان جنيّح ” معلّم ” ….الكبير الذي أصلح ما أفسده الصّغار…و من الآخر سكوت…ليتوال مع هذا الرّجل لا تسقط و لا تموت…

  • اعتمد المادة 24 : الدبشي يطالب بسجن عبد الباقي بن سمعود ب5سنوات سجن

    في خطوة اعدّها الحارس كردّة فعل على ما صرّح به الاعلامي عبد الباقي بن مسعود في اذاعة شمس اف  و قناة حنبعل  اقدم حارس الترجي التونسي الصدقي الدبشي  على تقديم قضية عدلية  ضد الاعلامي بن مسعود من اجل الثلب و التشهير و التحريض عليه مما يهدد سلامته الجسدية …

    و اعتمد محامي الشاكي في نص شكايته  على المرسوم الجديد 54 و خاصة على المادة 24 منه  و التي تنص :” على عقوبة بالسجن مدة خمسة أعوام وبخطية مالية تصل إلى أكثر من 15 ألف دولار “لكلّ من يتعمّد استعمال شبكات وأنظمة معلومات واتصال لإنتاج، أو ترويج، أو نشر، أو إرسال، أو إعداد أخبار أو بيانات أو إشاعات كاذبة أو وثائق مصطنعة أو مزوّرة أو منسوبة كذبا للغير بهدف الاعتداء على حقوق الغير أو الإضرار بالأمن العام أو الدفاع الوطني”

  • نادر الغندري : من سوء الحظ و الى اختيار اللفظ

    لا يختلف اثنان كون لاعب النادي الافريقي و المنتخب التونسي نادر الغندري واحد من احسن اللاعبين المتواجدين في الدوري التونسي بل هو واحد من النقاط المضيئة في عتمة الليل البهيم الذي يمر به فريق باب جديد …

    كان الغندري منذ جولات فارطة نجم المباريات و هو الذي ساهم بطريقة كبرى في اخراج الافريقي من غنق الزجاجة  من خلال فاعليته في التسجيل مع خاصية الاقناع و الامتاع …

    في مباراة الاتحاد المنستيري ادار الحظ ظهره لنادر الغندري  بعد ان سجّل في مرمى معز حسّان و اضاع ضربة جزاء  اراد من خلالها التكفير عن ذنبه في التسجيل ضد مرماه …. سوء الكالع كان حاضرا بامتياز اليوم في مباراة عمقت جراح الافريقي و زادت في حالة الاحتقان …

    ما يمكن استنتاجه من خلال مباراة الاتحاد الرياضي المنستيري ان اللاعب الغندري حافظ على  هدوءه طيلة بقية ردهات المباراة و استطاع تحمّل الضغط و مواصلة اللقاء وهو ما يؤكد رباطة جأش اللاعب و شخصيته القوية ..

    بيد أن ما يمكن اللوم و العتاب على الغندري كونه لم يلق و لو بلفظ واحد طالبا الاعتذار من جماهير الافريقي الواسعة و كان عليه ان يسارع الخطى  نحو استغلال صفحته على السوشيال ميديا لتقديم ايات ” السماح ” خاصة و ان الجامهير تحتاج الى من يهدأ روعها و يدفعها الى مزيد الصبر على نادي بات عليه مظاهر التردّي على اكثر من مستوى .

  • مردود ” مذّل” لمنتخب كرة اليد :حملة انتقاد لاسامة البوغانمي و مساندة لسامي السعيدي

    لم يسلم لاعب كرة اليد للمنتخب التونسي و الترجي التونسي اسامة البوغانمي من الانتقادات الواسعة التي لحقته بعد اضاعته لضربتي الجزاء و تسببه في انقياد المنتخب التونسي  لكرة اليد الى هزيمة مذلة امام المنتخب البلجيكي  الذي يسجل حضوره لاول في نهائيات كأس العالم …

    و كانت الجماهير الرياضية قد شنت حملة على لاعب الترجي في المقابل  برزت حملة مساندة للمدرب السابق للمنتخب التونسي لكرة اليد سامي السعيدي …

    و توسعت الحملة على لاعب الترجي التونسي و المنتخب التونسي من عشاق كرة اليد الى عشاق كرة القدم  خاصة بعد موجة الانتقادات التي وجهها اللاعب  على موقعه بالتواصل الاجتماعي انتقادا على مردود المنتخب التونسي لكرة القدم في مونديال قطر … و على مردود زملاءه في كرة اليد ابان اقصاءئه من طرف المدرب سامي السعيدي لمّا توّلى الاشراف على الدواليب الفنية لمنتخب كرة اليد

  • أيوب الحفناوي يواصل التألّق ويفوز بذهبيّة 400 متر

    فاز البطل الأولمبي محمد أيوب الحفناوي بالميدالية الذهبية 400 م سباحة حرّة في ملتقى Knoxville في الولايات المتحدة الأمريكية بتوقيت متميّز قدره 41″47’3 متقدّما على بطل العالم 2022 السباح الأمريكي Kieran Smith.

    وكان الحفناوي قد فاز منذ يومين بالميدالية الذهبية لسباق 800 م في مسبح 50 متر بتوقيت 7.53.10 في ملتقى كنوكفيل.

  • النادي الافريقي : لا يصلح العقاّر فيما افسده الدهر

    لم تندمل جروح النادي الافريقي بعد حتى بعد الانتصارين الاخيرين   لينقاد الى هزيمة مخجلة اليوم في ملعبه و امام جمهوره ضد اتحاد بن قردان الذي لم يسجل اي انتصارا له خارج القواعد …

    هزيمة مثقلى مخنجة بالالم تعاود فتح  الجرح من جديد امام فريق تائه بلا روح و الا اداء و لا تكتيك و هدوء و لا طريقة و اضحة في صنع اللعب …

    يبدو ان عملية اصلاح الفريق من الداخل دون الاعتماد على عناصر خارجية من خلال مواقع الانتداب تبدو شبه عسيرة على اعتبار ان القيمة الفنية لعديد اللاعبين لا ترتقي  الى مرتبة المتوسط …

    تلك اللخبطة  في الادارة  رافقتها اللخبطة  امام المرمى حيث  تمكّن النادي الافريقي  من الوصول عشرات المرات و لكن دون تجسيم لا للتمريرات و لا للتوغلات و لا للكرات الثابتة .

    و بغياب نادر الغندري افتقد النادي الافريقي الحلول الهجومية و من التجسيم  فضلا عن اخلالات كبرى على مستوى الخط الخلفي .

    يحتاج النادي الافريقي الى ترسانة من اللاعبين  على اعتبار ان اغلب اللاعبين  يستحقون التواجد حتى على دكة البدلاء … فكيف الخروج من هذا الضيق و من هذا الوضع و اي حلول مطروحة على طاولة رجال النادي الافريقي

Adblock Detected

Please consider supporting us by disabling your ad blocker