عاجل / زكريا بوقيرة يُحذّر من جديد : يجب إيقاف الدروس فورًا

أفاد الطبيب الناشط على مواقع التواصل الاجتماعي زكرياء بوقيرة اليوم بأن الدراسات أثبتت أن فيروس اوميكرون اسرع فيروس في تاريخ البشرية .

ووصف القرارات التي أعلنتها الحكومة أمس بالسياسية وتعتبر أنصاف حلول، مشددا على ان الحلّ يكمن في الحجر الصحي الشامل هو الحل الأمثل، مؤكدا أهمية الدور الاجتماعي للدولة بهذا الخصوص لمساعدة المواطن على تجاوز الأزمة.

كما أكد أن كل الأشخاص معرّضون للاصابة حتى الملقّحين منهم في حال لم يتم اللجوء الى الحجر الشامل، مشددا على اهمية الاجراءات الوقائية ومشيرا في هذا الصدد الى حالة شخص توفّي جراء أميكرون رغم تلقيه 3 جرعات تلقيح.

وتابع أنه وفق التوقعات الاحصائية فإن ذروة الاصابات متوقعة في اخر جانفي- اول فيفري مرجّحا امكانية الاعلان عن نحو 20 الف حالة مكتشفة في اليوم مقابل 100 الف حالة مسجّلة في واقع الأمر.

واعتبر بوقيرة وجود خلط بين العلمي والسياسي على اثر الاعلان امس عن اجراءات حظر الجولان ومنع التجمعات بداية من اليوم ، معلقا بالقول ان الأمور تغيّرت فجأة في ظرف اسبوع ليتم اتخاذ مثل هذا القرار الذي سيمنع التجمعات التي يخشونها سياسيا لكن سوف لن يكون مفعولها كبيرا على الوباء.

وأكد أن إيقاف الدروس اصبح ضروريا لأن بؤر تفشي الفيروس موجودة حاليا بالأساس في المدارس، داعيا الأولياء الى عدم ارسال ابنائهم الى المدرسة في الفترة الحالية لتفادي ماحصل من وفيات باعداد كبيرة لكبار السن في الموجات السابقة.

Related Articles