سيف الدين مخلوف يعترف…ويعتذر !

سيف الدين مخلوف يعترف…ويعتذر

اعترف النائب الموقوف حاليا، سيف الدين مخلوف، امس الاثنين 21 ديسمبر 2021، بعدّة حقائق كانت سببا في دخوله السجن.

وقالت المحامية ايناس حراث في تدوينة على حسابها الرسمي “فيسبوك”، ان موكّلها سيف الدين مخلوف “قال انه فهم مؤخرا انه في الحقيقة المسؤول الوحيد عما حصل له كونه:

أزعج فرنسا بلائحة طلب الاعتذار.

ازعج الصحفيين بمشروع تنقيح المرسوم عدد 116 الذي كان يهدف لتحرير الاعلام.

أزعج الاتحاد العام التونسي للشغل بمشروع تنقيح مجلة الشغل الذي ينص على منع الاقتطاع الآلي من اجور الموظفين…

أزعج النقابات الأمنية بمشروع تنقيح قانون قوات الامن الداخليأزعج من لا يجب المس من معنوياتهم بمشروع قانون منع محاكمة المدنيين أمام المحاكم العسكرية.

أزعج الامارات بمشروع قانون للرجوع في المصادقة على اتفاقية سما دبي.

أزعج البنوك بمشروع تنقيح قانون الشيكات.

ازعج بعض الأحزاب بمشروع قانون المحاسبة المالية للاحزاب.

و بالتالي فهو يعتذر عن ارتكابه كل هذه الفظاعات و الجرائم و كذلك عن محاولته الوفاء بيمين خدمة الشعب التونسي بأمانة و شرف و يتفهم تماما كل ما أصابه و أصاب عائلته و نواب كتلته و قيادات حزبه بسبب ما فعله.”

Related Articles

Leave a Reply