عمادة الأطباء تنبه من مخاطر تأخر تشخيص الاصابة بكورونا

19 جويلية، 10:00

 نبه المجلس الجهوي لعمادة الأطباء بتونس، في بيان له الأحد، من خطورة ما يمكن ان يخلفه التطبب الذاتي من تأخر في تشخيص مرض كوفيد 19 وعلاج المصابين به، داعيا كل من له أعراض الإصابة بفيروس كورونا الى ضرورة مراجعة الطبيب فورا.

وتوجه المجلس الجهوي لعمادة الأطباء بنداء الى عموم المواطنين والصيادلة وجميع الشركاء من أجل حث كل من يحمل اعراض الإصابة بكورونا على عدم التأخر في الاتصال مباشرة بالطبيب، وتفادي العلاج الذاتي.
وأوضح المجلس، في بيان له، أنه تلقى عدة شهادات من أطباء الخط الأول وأقسام الاستعجالي تفيد أن العديد من المصابين بمرض كوفيد 19 يتأخرون في مراجعة الأطباء لتلقي العلاج اللازم، مما يشكل خطرا على صحتهم، حيث يكتفون بإجراء اختبار سريع لتقصي الفيروس بأحدى الصيدليات ومن ثمة اقتناء مجموعة من الأدوية والمكملات الغذائية دون الخضوع إلى فحص سريري مدقق من قبل الطبيب ودون متابعة طبية لحالتهم الصحية.
ولفت المجلس الى أن ظهور نتيجة سلبية للاختبار السريع لدى شخص حامل لأعراض الإصابة بالفيروس لا تقصي إمكانية اصابته بهذا المرض، مبينا ان تشخيص الطبيب المعالج يعتمد على عدة براهين أخرى للتأكد من الإصابة أو من عدمها.
وشدد المجلس على أنه من الأجدر أن يشرف الطبيب المعالج على القيام بالاختبار السريع للمريض في حال ظهور أعراض عليه، موضحا ان هذا الاختبار، سواء كان سلبيا أو ايجابيا، لا يشكل سوى جزءا من مسار التشخيص والمعالجة .

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *