تونس تحتفل بيوم الطفل الإفريقي

16 جوان، 12:00

تحت شعار “من أجل افريقيا تليق بالأطفال”، تحتفل تونس اليوم 16 جوان 2021 بيوم الطفل الإفريقي الذي أعلنته منظمة الوحدة الإفريقية سنة 1991، في ذكرى مجزرة أودت بحياة المئات من الأطفال خلال مسيرة لتحسين التعليم في “سويتو” بجنوب إفريقيا بتاريخ 16 جوان 1976، وذلك بهدف إقرار حقوق الأطفال بالقارة والحد من الممارسات التي تستهدفهم.

وفي هذا السياق تؤكد وزارة المرأة والأسرة وكبار السن الـــتزام تونس بتنفيذ تعهّداتها الدّولية وحرصها على تكريس المبادئ الدولية لحقوق الطفل وعزمها الثابت على مواصلة المسار من اجل دعم حقوق الأطفال وحمايتهم من مختلف المخاطر التي تتهددهم ومن جميع أشكال التمييز وذلك من خلال آليات التوعية والتثقيف والتدريب والمشاركة والإصغاء والحوار ونشر ثقافة حقوق الطفل والتعريف بمصالحه الفضلى وفقا لمبادئ وأهداف الاتفاقية الدولية لحقوق الطفل وبنود مجلة حماية الطفل.

كما يهمّ الوزارة التنبيه إلى تنامي عديد الظواهر وتفاقم مخاطرها على الأطفال خاصة في ظل تواصل جائحة كورونا على غرار تشغيل الأطفال والعنف المسلط عليهم والتشرد والاتجار بالبشر وغيرها، وقد أقرت الأمم المتحدة سنة 2021 سنة دولية لمقاومة عمل الأطفال بهدف التنبيه لمدى استفحال الظاهرة حول العالم ولمزيد حشد اهتمام الراي العام لمقاومتها، وتدعو الوزارة في هذا الصدد جميع الدول الإفريقية إلى مزيد التنسيق للتصدي لهذه الظواهر وحماية الأطفال من جميع أشكال العنف والاستغلال.

وفي هذا الإطار، تجدد الـــوزارة تأكيدها أن لجميع الأطفال في تونس نفس الحقوق في الحماية على معنى أحكام الفصل 20 من مجلة حماية الطفل، وتدعـــو جميـــع مكونات المجتمع إلى مناهضة هذه الممارسات والتبليـــغ عن كل التجاوزات سواء عن طريق الرقــــم الأخضر للوزارة (1809) أو المكاتب الجهوية لمندوبي حماية الطفولة، إلى جانب البوابة الالكترونية الخاصة بتلقي الاشعارات والتبليغ عن المواقع التي تتضمن فيديوهات وصور عن الاستغلال الجنسي المسلط على الأطفال عبر الانترنت وذلك على الرابط التالي https://report.iwf.org.uk/tn .

كما تجدد الوزارة مناصرتها لجميع قضايا الطفولة في العالم وعزمها الثــــابت على مقــــاومة كل أشكال التهديد والتمييز وحرصها على تحقيق الرفاه لكل الأطفال.

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *