لماذا أُبعد مزراوي عن عرين “أسود الأطلس”؟

خلت قائمة المنتخب المغربي الأول، التي أعلنها البوسني وحيد حاليلوزيتش في مؤتمر صحافي، استعدادا لمواجهة “أسود الأطلس” لنظيريه غانا وبوركينا فاسو ودياً، في 8 و12 يونيو/حزيران المقبل، بملعب الأمير مولاي عبد الله بالرباط، من اسم نجم أياكس أمستردام الهولندي، نصير مزراوي.

ورغم أن حاليلوزيتش، حاول التأكيد أنه يملك، لاعباً قويا من حجم أشرف حكيمي، بإمكانه شغل مركز ظهير أيمن بدل مزراوي، إلا أن “العربي الجديد” استفسر عن حقيقة عدم دعوة اللاعب المتألق في الدوري الهولندي، ليقف عند شيء مخالف تماما لما قاله ربان المنتخب المغربي.

وبحسب مصادر خاصة، فإن حاليلوزيتش كان غاضباً كثيرا من مزراوي وزميله زكريا لبيض، عقب المباراة التي خاضها المنتخب المغربي، أمام أفريقيا الوسطى بمدينة ياوندي الكاميرونية، في إطار الجولة الرابعة من تصفيات كأس أمم أفريقيا، وقرر عدم استدعاء الثنائي المغربي الممارس داخل أياكس.

وأكدت ذات المصادر، أن لاعباً من نجمي أياكس، هو الذي كان وراء خلاف مع حامل الأمتعة داخل المنتخب المغربي، ما جعل حاليلوزيتش يبعده عن عرين “أسود الأطلس”، وليس اللاعب فيصل فجر كما تم الترويج له على نطاق واسع في بعض وسائل الإعلام المغربية.

يذكر أن نصير مزراوي كان دائم الحضور مع المنتخب المغربي، منذ عهد المدرب الفرنسي هيرفي رينار، ونال فرصته أيضا مع البوسني حاليلوزيتش، قبل أن يغير الأخير رأيه في اللاعب، ويقوم باستبعاده، معللاً ذلك بتواجد نجمه المتألق أشرف حكيمي.

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *