قصة طريفة تحول ديلور اللاعب الأكثر شعبية عند فريق منافس

صنع النجم الجزائري، أندي ديلور، الحدث في الجولة الختامية في منافسات الدوري الفرنسي لكرة القدم، بعدما نجح بهدفه الذي سجله مع فريقه مونبولييه بمرمى المستضيف نانت في إرسال الأخير للعب مباراة فاصلة للنجاة من النزول لدوري الدرجة الثانية، مقابل بقاء فريق بريست الذي خسر مباراة الجولة أمام ضيفه باريس سان جيرمان.

ونشر أندي ديلور تغريدة يدعو فيها إلى وضع صورته في خلفية الحساب الخاص بنادي بريست على “التويتر”، وهي الصورة التي قام فيها قبل أسابيع باستفزاز نادي نيم عندما سجل بمرماهم هدفاً، حيث قام عند احتفاله بأكل “حلوى التمساح” وذلك استفزازاً لنادي نيم وجماهيره، الذي يعد غريماً لفريق مونبولييه في الدوري الفرنسي ويُلقب بفريق “التماسيح”.

ولم يتردد القائمون على حساب نادي بريست على “التويتر” في تلبية طلب أندي ديلور، حيث قاموا بوضع صورته مثلما طلب اللاعب الجزائري، الذي كذلك بارك في تغريدته لفريق بريست ضمان البقاء، وهو النادي الذي يلعب له مواطنه هاريس بلقبلة.

وكان أندي ديلور قد وصل بهدفه المسجل بمرمى نادي نانت إلى هدفه الـ(15) في الدوري الفرنسي هذا الموسم مع 10 تمريرات حاسمة، ليبصم بذلك النجم الجزائري على موسمه الأفضل في مشواره في هذه المنافسة.

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *